أدى المصلون بالمسجد الحرام والمسجد النبوي عقب صلاة العشاء أمس، صلاة الغائب على صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان – رحمه الله – .

وتوجه الجميع بالدعاء لله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، ويجزيه خير الجزاء على ما قدم من أعمال جليلة لوطنه وأمتيه الإسلامية والعربية.