محافظ الأحساء يرعى الملتقى العلمي الأول بالمملكة للسلامة والصحة المهنية

اختتم أعماله بتكريم المشاركين والرعاة..

Estimated reading time: 6 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن طلال بن بدر محافظ الأحساء، نظّم فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية بمحافظة الأحساء، صباح اليوم الاثنين، الملتقى العلمي الأول في المملكة للسلامة والصحة المهنية؛ بمناسبة احتفاء العالم باليوم العالمي للسلامة والصحة المهنية 2022، والذي يصادف 28 من شهر أبريل من كل عام، وجاء هذا العام تحت شعار “بناء ثقافة الوقاية في مجال السلامة والصحة المهنية”.

وفي هذا السياق، قال مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية المهندس عامر بن علي المطيري: “إن حكومتنا الرشيدة -أعزها الله- قد حرصت على نشر وتطبيق وتعزيز مفهوم الأمن والسلامة والصحة المهنية في مختلف ميادين العمل بالقطاعات الحكومية والأهلية؛ للحفاظ على كوادرها البشرية أولًا ومنشآتها، ثانيًا لتقليل الإصابات والمخاطر الصحية والجسدية للوصول إلى بيئة عمل آمنة خالية من المخاطر والإسهام في الحد من الإصابات والوفيات المرتبطة بالعمل؛ سعيًا منها لتتبوأ مصاف الريادة في هذا المجال”.

وذكر المهندس المطيري، في تصريحاته، أن من أهداف هذا الملتقى تسليط الضوء على أهمية تعزيز الضوابط والأنظمة الخاصة بالسلامة والصحة المهنية، وترسيخ مبدأ الثقافة الوقائية، وتطوير القدرات في جميع المجالات المتعلقة بها، وكذلك خلق بيئة عمل آمنة ومثالية خالية من مسببات الحوادث والإصابات أو الأمراض المهنية للجميع؛ بما يسهم في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.

ومن جانبه، لفت مدير عام مكتب الوزارة بمحافظة الأحساء المهندس إبراهيم بن خليل الخليل، إلى أن هذا الملتقى يعتبر الأول على مستوى المملكة العربية السعودية، وبرعاية كريمة من سمو محافظ الأحساء.

وأشار إلى أن الملتقى قد صاحبه إقامة بعض المحاضرات وورش العمل للتعريف بـ”أنظمة ومعايير السلامة والصحة المهنية – مخاطر النفايات الطبية والحيوية – السلامة والصحة المهنية في الطب البيطري –إجراءات السلامة والصحة المهنية بالدفاع المدني –السلامة والصحة المهنية في أراسكو”.

وأعرب “المطيري” عن شكره وامتنانه لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن طلال بن بدر محافظ الأحساء؛ على حضوره ورعايته هذا الملتقى، والشكر موصول لجميع الجهات الحكومية والقطاعات الخاصة المشاركة والداعمة لهذا الملتقى، سائلين العلي القدير أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان والخير، ويحفظ قائد مسيرتها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وسمو ولي عهده الأمين.

وهذا، وقد اختتم الملتقى بتكريم جميع الجهات الحكومية المشاركة والرعاة من الشركات والمؤسسات الخاصة، وجميع اللجان المنظمة؛ نظير ما بذلوه من جهود أدت إلى نجاح الملتقى العلمي الأول للسلامة والصحة المهنية.

التعليقات مغلقة.