وزارة النقل تُزيل أكثر من مليون متر مكعب من الكثبان الرملية من حرم الطرق خلال شهر إبريل

Estimated reading time: 4 minute(s)

الأحساء – واس

عملت وزارة النقل والخدمات اللوجستية خلال شهر إبريل 2022م على إزالة الكثبان الرملية من حرم الطرق بكميّة بلغت 1,340,888 متراً مكعباً، وذلك ضمن جهودها التي تقوم بها في أعمال الصيانة الدورية على الطرق، والتي من شأنها تعزيز ترابط شبكات الطرق ورفع مؤشر جودتها، إلى جانب الحد من زحف الرمال ورفع معدلات السلامة المرورية وخفض معدل حالات الوفيات الناجمة عن الحوادث.

وتستخدم الوزارة عدداً من الأدوات الخاصة بإزالة الكثبان الرملية وإيقاف زحف الرمال على الطرق، حيث تقوم عملية الإزالة بشكلٍ دوري.

وقد قامت الوزارة بجهود كبيرة خلال الفترة الماضية لمنع زحف الرمال على الطرق وإزالة الكثبان الرملية، في سبيل الحفاظ على البيئة واستدامتها وتقليل آثار ظاهرة التصحّر، ومن ذلك تشجير مناطق زحف الرمال على الطرق السريعة التي تربط المدن ببعضها البعض، كما قامت الوزارة بإطلاق مبادرة “لنجعلها خضراء” بالتعاون مع المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر، إذ جرت الأعمال بزراعة أربعة صفوف من الأشجار بمسافات بينية مناسبة، وإقامة سياج جانبي للحماية، وتزويد منطقة التشجير بشبكات للري، في خطوة تستهدف زراعة أكثر من 4000 شجرة.

وتسهم هذه الجهود التي تقوم بها الوزارة في الحد من زحف الرمال، بما ينعكس على تحسين الخدمات المقدمة والارتقاء بجودة الحياة في جميع مناطق المملكة، وتحقيق مستهدفات الإستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية ورؤية المملكة 2030.

وتستهدف الإستراتيجية في طيّاتها تبنّي أحدث التقنيات التي تسهم في منع التلوث وتقليل الانبعاثات الكربونية والحفاظ على البيئة، كما تهدف للصعود بالمملكة إلى المرتبة السادسة عالمياً في مؤشر جودة الطرق، والحفاظ على ريادتها عالمياً في ترابط شبكاتها، وخفض معدل حالات الوفيات الناجمة عن الحوادث.

التعليقات مغلقة.