أمير الشرقية يدشن “سوق الأربعاء” بالأحساء ويؤكد: المشروع يعزز خطط إعادة استثمار الأسواق الشعبية

Estimated reading time: 5 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

دشّن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، اليوم، سوق الأربعاء الشعبي بوسط مدينة المبرز في محافظة الأحساء، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن طلال بن بدر محافظ الأحساء، ووزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل.

وفي الأثناء، أكد سموه أن مشروع تطوير سوق الأربعاء الشعبي بالأحساء، يأتي تعزيزاً للخطط الاستراتيجية لإعادة استثمار الأسواق الشعبية “الأسبوعية” وتنظيمها، مع الحفاظ على الهوية الشعبية والتراثية والتناسق العمراني، تحقيقاً لأهداف برنامج جودة الحياة في ظل الدعم اللامحدود من لدن قيادتنا الرشيدة -حفظها الله-.

وبدوره، بيّن أمين الأحساء المهندس عصام الملا أن مشروع تطوير سوق الأربعاء الشعبي الذي يقع على مساحة إجمالية تقدر بـ ٤٥ ألف متر مربع يُعزز مبادرة تحسين المشهد الحضري ومعالجة أوجه التشوه البصري ويُمثل قيمة شعبية واجتماعية تمتد لأكثر من ٥٠ عاماً.
وأشار إلى أن المشروع يتضمن إنشاء الممرات المظللة وساحة للفعاليات والمناسبات والنوافير التفاعلية ومظلات للباعة وغطاء نباتي، إضافة إلى تخصيص مضمار للمشاة بمحاذاة السوق ومواقع لعربات بيع الأطعمة ” فود ترك ” ومواقع للأسر المنتجة وتهيئة موقع السوق لخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة.

وأضاف المهندس الملا أن الأمانة تنفذ حالياً مشروع تطوير موقع ” سوق الأحد الشعبي ” بمحاذاة جبل القارة بمساحة 36000 متراً مربعاً، بنسبة انجاز تجاوزت 70%، كما تسعى الأمانة مستقبلاً الى تطوير الأسواق الشعبية “الأسبوعية” لأهميتها في المجتمع الاحسائي وفي مقدمتها سوق الخميس في مدينة الهفوف، والجمعة في بلدة الطرف، والاثنين في مدينة الجفر، وذلك ضمن مبادرة تحسين المشهد الحضري ومعالجة وضع الباعة المُتنقلين في الحاضرة.

وأوضح أن تطوير هذه الأسواق يهدف إلى تهيئة المواقع عمرانياً، وزيادة مساحة المناطق الخضراء، واستخدام المواد المحلية والنباتات الملائمة للمواقع، ودعم المنتوجات المحلية بما يعود بالنفع على الفرد والمجتمع، ودعم الجانب السياحي والترفيهي في الأسواق، وزيادة فرص العمل لعدد من شرائح المجتمع، إضافةً إلى تحفيز الاستثمار في الأسواق، وتحقيق مبدأ الاستدامة، وتوفير بيئة ملائمة للمتسوقين والزائرين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.