أمير الشرقية يطلع على أعمال وإنجازات الدفاع المدني ويكرّم عددًا من الضباط المميزين

شدّد على تكثيف الجولات الرقابية لدرء المخاطر قبل وقوعها..

Estimated reading time: 5 minute(s)

الأحساء – “الأحساء اليوم”

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، اليوم الإثنين، في مكتبه بديوان الإمارة، مدير الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية اللواء عجاب بن سدحان الحربي، الذي قدّم لسموه تقريرًا عن أعمال الدفاع المدني خلال الفترة الماضية.

وقد ثمّن سموه الجهود الكبيرة التي يبذلها رجال الدفاع المدني لحفظ الأرواح والممتلكات، مشدّدًا على على ضرورة تكثيف الجولات الرقابية لدرء المخاطر قبل وقوعها، مشيرًا سموه إلى أن رجال الدفاع المدني أثبتوا أنهم على قدر كبير من المسؤولية ويعملون باحترافية عالية لحفظ الأرواح والممتلكات.

وفي أثناء اللقاء، كرّم سمو أمير المنطقة الشرقية، عددًا من قيادات الدفاع المدني المتميزين وهم: مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بمحافظة الخبر العميد راشد العتيبي، ومدير الإدارة العامة للعمليات العميد الدكتور جمال القحطاني، ومدير الإدارة العامة للتميز المؤسسي العميد فيصل الشهري، ومدير الإدارة العامة للسلامة العقيد إبراهيم بن سلطان.

ومن جانبه، استعرض اللواء الحربي إنجازات مديرية الدفاع المدني بالشرقية وشملت خدمات الدفاع المدني بالمنطقة والمراكز والخدمات والمشاريع المستحدثة، إلى جانب عرض لمؤشرات الحوادث الواقعة بالمنطقة خلال فترة التقرير وتحليل مسبباتها التي يبنى عليها إعداد الدراسات للإجراءات الوقائية المستهدفة، وتحليل المخاطر بالمنطقة؛ وفقًا للمعايير المعتمدة بالمديرية العامة للدفاع المدني تحقيقا لهدف تحسين مستوى الجاهزية للتعامل مع الحوادث والحالات الطارئة.

كما قدّم اللواء الحربي عرضًا لإجراءات الارتقاء بجودة خدمات الاطفاء والانقاذ والاسعاف ومنها التمارين النوعية وتنفيذ فرضيات بالمنشآت المهمة والمشاركة في المناسبات المهمة والموسمية، وأعمال مستهدفات تعزيز فعالية التخطيط المالي وكفاءة الإنفاق بالمديرية ومنها تخفيض إيجار المباني المستأجرة.

وذكر اللواء الحربي أن التقرير تضمن رفع مستوى السلامة العامة من خلال أعمال الكشف الوقائي للتأكد من توفر اشتراطات السلامة ومنح تراخيص السلامة وتلقي البلاغات عن طريق تطبيقات السلامة، وعرضًا للأعمال التوعوية المنفذة خلال فترة التقرير، ومنها إعداد مواد إعلامية والمشاركة في أنشطة توعوية ولقاءات تليفزيونية تحقيقًا لهدف تعزيز وعي المجتمع ضد المخاطر.

التعليقات مغلقة.