إبرام مذكرة تفاهم بين وزارة الاستثمار و”التعليم الإلكتروني” لتنمية القدرات البشرية

Estimated reading time: 4 minute(s)

وقّعت وزارة الاستثمار، والمركز الوطني للتعليم الإلكتروني، اليوم الأربغاء، مذكرة تفاهم؛ بهدف تطوير التعاون بين الطرفين في منظومة التعليم الإلكتروني ومنظومة الاستثمار فيما يصب في تنمية القدرات البشرية، ودعم وتحفيز الابتكار في الاستثمارات المتعلقة بالتعليم الإلكتروني في المملكة، وذلك بحضور وكيل الوزارة لتطوير الاستثمارات فيصل بن عصام حمزة، والمدير العام للمركز الدكتور عبدالله بن محمد الوليدي.
وتشجع هذه المذكرة الشركات الخارجية للاستثمار في قطاع التعليم الإلكتروني ونقل مكاتبها الإقليمية للمملكة، ودعم القوائم الإرشادية لمزودي الخدمات في القطاع، التي اعتمدها المركز بمشاركة مجموعة من الجهات الدولية الرائدة؛ مما يسهم في إحداث نقلة نوعية في جودة الخدمات المقدمة، إضافة إلى بحث تحديات المستثمرين المحليين والأجانب في التعليم الإلكتروني وتقنيات التعليم للعمل على تذليلها.
كما تهدف المذكرة إلى التعاون في اقتراح الفرص الاستثمارية ووصفها في القطاع؛ مما يساعد المستثمرين الجدد في تحديد الفرص وتوجيه الاستثمار، إضافة إلى توحيد رحلة الترخيص للمستثمر الأجنبي في قطاع التعليم الإلكتروني.
وتأتي هذه المذكرة اتساقًا مع أحد توجهات المركز وأهدافه الطموحة الرامية إلى فتح آفاق استثمارية دولية في القطاع، كذلك ستعمل هذه الشراكة على ابتكار حلول تسهم في تمكين الجهات الخارجية المهتمة بالاستثمار في قطاع التعليم الإلكتروني بالمملكة، حيث إن التعليم والاستثمار أهم عناصر التنمية المستدامة تحت مظلة رؤية المملكة 2030.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.