اختتام الدورة القرآنية الصيفية الـ(19) بجامع المقهوي بتكريم ١٢٠ طالبًا مشاركًا

Estimated reading time: 4 minute(s)

الأحساء – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

احتفت الدورة القرآنية الصيفية التاسعة عشر بجامع المقهوي، مؤخرًا، بطلابها البالغ عددهم قرابة ١٢٠ طالبًا في حفلها للتكريم الختامي بعد قضائهم أربعة أسابيع في الدورة، والتي امتدت في الفترة من ١٨/ ١٢ / ١٤٤٣هـ وحتى ١٣ / ١ / ١٤٤٤هـ، وأنجزوا خلالها أكثر من ٥٠٠٠ وجه من القرآن الكريم حفظًا ومراجعةً.

وقد رعى الحفل الختامي، لهذه الدورة التي وتشرف عليها جمعية خير لتحفيظ القرآن الكريم بمحافظة الأحساء، المدير التنفيذي للجمعية الدكتور سليمان بن إبراهيم الحصين، بحضور المشرف على الدورة إمام وخطيب جامع المقهوي فضيلة الشيخ محمد بن سالم المقهوي، وأولياء الأمور وجماعة المسجد.

وفي بداية الحفل، الذي استهل بآيات من الذكر الحكيم لأحد طلاب الدورة، شاهد الجميع تقريرًا مرئياً يبين فيه إنجازات الدورة.

بدوره، ألقى الدكتور سليمان الحصين، كلمة الحفل بهذه المناسبة، حيث أعرب فيها عن شكره وعرفانه لكل داعم لمسيرة تحفيظ القرآن الكريم بهذا البلد المعطاء تحت ظل قيادتنا الرشيدة وفقها الله، مقدمًا شكره وتقديره لرئيس جمعية خير لتحفيظ القرآن الكريم بالأحساء ومدير فرع الجمعية بالمبرز الشيخ صالح البوعبيد؛ على متابعتهم ودعمهم لأنشطة الدورة، وإلى أولياء الأمور على حثهم وحرصهم على أبنائهم بإلحاقهم بحلق التحفيظ، وإلى جماعة الحي الذين وصفهم بالساعد الأيمن لجميع أنشطة الجامع، وأيضاً للداعمين لجوائز الدورة.

وأخيرًا، اختتم الحفل بتكريم الإعلاميين والإداريين؛ لتميزهم في تغطية الدورة، وكذلك تكريم جميع الطلاب المشاركين في الدورة.

التعليقات مغلقة.