سمو محافظ الأحساء يرعى ختام برامج تكامل الصيفية ويكرّم الجهات الداعمة والمشاركين

Estimated reading time: 7 minute(s)

الأحساء – نوَّاف بن علَّاي الجري

رعى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن طلال بن بدر آل سعود محافظ الأحساء، أمس الإثنين، في قاعة الشيخ عبدالعزيز بن حمد الجبر بنادي الأحساء الأدبي، حفل ختام برامج تكامل الصيفية، التي نظمها مركز تكامل لرعاية وتنمية الأيتام التابع لجمعية البر بالأحساء، بهدف تنمية وتطوير قدرات 140 يتيمًا ويتيمة بحضور نائب رئيس الجمعية والأمين العام وعدد من الأكاديميين والمهمتين في الموهبة وأمهات وأولياء أمور الطلاب والطالبات الأيتام.

وفور وصوله لمقر الحفل، اطلع سموّه على المعرض المصاحب الذي اشتمل على منجزات الطلاب والطالبات من خلال ما تعلموه من نظريات واستراتيجيات علمية حول الاستيطان في المريخ، وعلى أبرز النتائج والمؤشرات التي حققتها برامج تكامل الصيفية.

وفي كلمته بهذه المناسبة، أشار نائب رئيس جمعية البر بالأحساء عبد المحسن بن عبدالعزيز الجبر، إلى أن مركز تكامل لرعاية وتنمية الأيتام ومنذ تأسيسه عمل على الجوانب التنموية والتعليمية، وتعزيز المهارات الحياتية والاجتماعية لأيتام جمعية البر بالأحساء، حيث بلغت قيمة المساعدات والبرامج العينية لكفالة الأيتام 1.569.068 ريال خلال العام المالي الفائت 2021م، إضافة إلى 2.787.957 ريال استفاد منها 1.327 يتيمًا ويتيمة ينتمون لـ 443 أسرة من أسر الأيتام المسجلة في الجمعية.

ولفت إلى أن جمعية البر بالأحساء وفقت في إضافة بصمة خير وبر في المجتمع الأحسائي من خلال منجزاتٍ عدة ما كان لها أن ترى النور لولا توفيق الله تعالى ثم بالدعم السخي من شركائها في النجاح، والذين مكنوا الجمعية من الرقي بمستوى الخدمات المقدمة على مدى 43 عام.

إلى ذلك، استعرض مركز تكامل فيلمًا وثائقيًا علميًا بعنوان “عادات التعلم” حول الأساليب العلمية، التي انتهجتها برامج تكامل الصيفية، لأبرز مخرجات البرامج والتي بلغت 34 منتجًا علميًا ومهاريًا، وأكثر من 100 مشروع وبحث قدمها 140 طالبًا وطالبة شاركوا في المسارات الستة، التي قدمت لهم خلال فترة البرامج التي استمرت قرابة الشهر، بإشراف البروفيسور عبدالله الجغيمان، ومتابعة مدير مركز تكامل لرعاية وتنمية الأيتام عبدالعزيز الرويشد، ومشاركة عدد من الأكاديميين والمهتمين في مجال الابتكار والموهبة والإبداع.

وفي أولى فقرات الحفل شارك عدد من الطلاب الأيتام في الحوار العلمي بعنوان “الاستيطان في المريخ” إدارة الخبير الدكتور عادل الشعيبي من خلال استثارة الطلبة المشاركين عبر الأسئلة المتعلقة بالظواهر العلمية التي عملوا على حلها خلال البرامج الصيفية ومناقشة الحلول العلمية التي وصلوا إليها.

كما شاركت عدد من طالبات المرحلة المتوسطة في فقرة (الألغاز الأربعة) والتي تم تجسديها على شكل رواية قصيرة تدور أحداثها حول الفضاء وأجرامه، والرحلة الاستكشافية لكوكب المريخ والتي تناولت وصف هيئات سكانه الثلاثة (الريارا، ياريار، الهجين)، وكما كشفت الرواية سر الألغاز الأربعة والمكونة من أربع كلمات فقط.

وأخيرًا، كرّم سموّ محافظ الأحساء، في ختام الحفل، الجهات الداعمة والمساندة للبرامج الصيفية لمركز تكامل رعاية وتنمية الأيتام ومشرفي البرامج والطلاب والطالبات المشاركين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.