فتيات مختبر التمور يصعدن قضيتهن لأمير الشرقية.. ويؤكدن: الأمانة قدمت معلومات مغلوطة لمحافظ الأحساء

مدة القراءة: 2 دقائق

الأحساء اليوم : ” خاص”

دخلت قضية فتيات مختبر جودة التمور حلقة جديدة من مسلسل معاناتهن، فبعد أن اجتمعت الفتيات، يوم الأحد الماضي، مع محافظ الأحساء سمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود ؛ لمناقشتهن فيما ورد في الخطاب الذي قدمنه إلى المحافظ قبل أسبوعين، ناشد فتيات المختبر جودة سمو أمير المنطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف التدخل لحل ماناتهن ورفع الظلم عنهن بعد أن طال مسلسل توظيفهن وعدم تسلّمهن حقوقهن.
وكشفت الفتيات عن أن أمانة الأحساء قدمت معلومات مغلوطة لمحافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن جلوي، حيث أكدن أن الأمانة ادعت –بحسب وصفهن– أن الفتيات يعملن متطوعات، وهو الأمر الذي نفينه بشدة، موضحات أن هذا الأمر يدعو إلى التعجب، ليتساءلن: “هل يعقل أن تعمل الفتيات لمدة 11 شهرًا بدوام كامل تطوعًا؟! وهل الأمانة جهة خيرية؟”.
وأضافت الفتيات المتضررات –لـ”الأحساء اليوم”- بأن “الأمانة تعلم جيدًا عدم صحة الكلام، بل إن الشهادات التي سلمتها لنا الأمانة تخالف ادعاءاتهم والوعود التي قطعوها لنا وخصوصا وكيل الأمين المهندس عبدالله العرفج الذي أكد أن حقوقنا لن تضيع حتى لو اضطر إلى دفعها من جيبه”.
وفي السياق ذاته، أعربت إحدى الفتيات عن تفاجئها بما حدث، قائلة: “لقد صعقت عندما أخبرنا الأمير أن الأمانة أفهموه أننا متطوعات!”، مستدركة: “ألهذه الدرجة من تزييف الحقائق وصلوا”، معتبرة أنهن “أمام معضلة إذا كان مسئولون عقدنا عليهم الآمال من الوعود التي قطعوها لنا لنكتشف أن المعلومات التي تمرّر إلى الجهات المختصة – مثل سمو الأمير محافظ الأحساء – غير صحيحة بالمرة، بل مخالفة للواقع وهذا ما اكتشفناه بعد لقائنا بالأمير الذي استمع الى معاناتنا وأخبرنا أنه سيسعى في أمر توظيفنا “.
ومن جانبها، أفادت إحدى الفتيات لـ”الأحساء اليوم” أنهن أثناء لقائهن بالأمير بدر بن محمد بن جلوي اكتشفن أن الأمانة أوصلت معلومات مغلوطة، حيث قالوا إنهم حولوا الفتيات لجامعة الملك فيصل لأداء اختبار ولم يتقدم إلا ثلاث فتيات وتم توظيفهن حسب إدعاء الأمانة ، معقبة: “وهذا أمر غير صحيح إطلاقًا، ومن ثم نفينا وبالدليل عدم صحة الكلام”، مشيرة إلى أن الفتيات كلهن تقدّمن للاختبار  لافتةً أن هذا مثبت لدى الجامعة كما انه لم يتم توظيف اي واحدة منهن الى هذه اللحظة.
هذا، وطالبت الفتيات عبر صحيفة ” الأحساء اليوم ” سمو الأمير سعود بن نايف، الذي سيزور الأحساء غدًا لافتتاح مهرجان تسويق التمور بالأحساء، طالبنه بإنصافهن من ظلم الأمانة وإعطائهن رواتبهن لأكثر من 10 أشهر لم يتسلمنها، إضافة إلى السرعة في توظيفهن، وأبدت الفتيات في ختام حدثهن تعجبن من أن الأمانة تنفق مبالغ طائلة على تسويق مهرجان تسويق التمور والترويج له مع أنه لا يخدم إلا عددًا محدودًا من التجار وفي المقابل تتجاهل حقوقهن بما فيها الرواتب التي لم يتسلمنها حتى الآن.
يذكر أن 14 فتاة تم توظيفهن من قبل أمانة الأحساء في مختبر جودة التمور أثناء مهرجان التمور الأول عام 1433، والذي يُعد أول مختبر نسائي على مستوى المملكة يتم افتتاحه للكشف عن التمور والإصابات الحشرية والشوائب وحقق نجاحًا بفضلهن، إلا أن تعرّضهن للاستعباد الوظيفي بعد إيهامهن بحلم الترسيم من قبل مسئولي الأمانة، فضلًا عن عدم حصولهن على رواتبهن المتأخرة بعد، ومن ثم طالبن بالتوظيف الفوري وبالحصول على رواتبهن وكذلك فتح تحقيق لمسائلة المتلاعبين بهن طوال العامين الماضين تحت حلم التوظيف.

وكانت صحيفة “الأحساء اليوم” قد عرضت في تقرير سابق تحت عنوان “موظفات مختبر التمور: الأمانة أوهمتنا بالترسيم فألغت عقودنا وحرمتنا رواتبنا” مشكلة هؤلاء الفتيات وما تعرضن له طوال فترة عملهن بمختبر جودة التمور التابع لأمانة الأحساء والذي انتهى بإلغاء عقد الشركة المشغلة لهن دون علم أي موظفة وذهاب الوعود بالترسيم أدراج الرياح.

والأحساء اليوم تنشر صور لبعض معاناة الفتيات فترة عملهن ومجابهتهن الظروف الصعبة على أمل التوظيف واستلام رواتبهن

IMG-20140218-WA0041
صورة لمتخبر جودة التمور الذي عملن فيه ويتضح كمية المياة التي جعلت الدخول والخروج من المختبر صبعة عليهن
IMG-20140218-WA0039
صورة أخرى لمتخبر جودة التمور الذي عملن فيه ويتضح كمية المياة التي جعلت الدخول والخروج من المختبر صبعة عليهن
IMG-20140218-WA0044
صورة من داخل المختبر تكشف تسربات المياة اثناء موسم الأمطار وتبين حجم المخاطر التي واجهتهم

IMG-20140218-WA0040 IMG-20140218-WA0043

2 تعليقات
  1. ام نايف يقول

    فضيحه ياامانه الاحساء!
    سنه
    وتطوع؟!
    سلموهم حقوقهم وخافو الله
    الله لايبارك فيكم من مسؤولين

  2. مواطن يقول

    حسبي الله ونعم الوكيل على المتسببين و المتعاونين معهم و المتسترين على الحقائق

التعليقات مغلقة.