بالصور.. أمير الشرقية يرعى افتتاح مهرجان النخيل والتمور.. ويتفقّد منتزه الملك عبدالله

Estimated reading time: 7 minute(s)

الأحساء – عبدالعزيز بوهميل

تصوير – عبدالعزيز العميرين – عيسى الموسى وعبدالعزيز المغنم

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود، افتتح مهرجان النخيل والتمور الثالث بعنوان “للتمور وطن 2014” الذي تنظّمه أمانة الأحساء في مدينة الملك عبدالله للتمور على طريق العقير، حيث كان في استقبال سموه لدى وصوله لمدينة الملك عبدالله للتمور وكيل محافظة الأحساء خالد البراك، وأمين الأحساء المشرف العام على مهرجان النخيل والتمور المهندس عادل الملحم وفي ختام الحفل، كما تجوّل سموه على أجنحة المعرض المصاحب للمهرجان ومختبرات مراقبة الجودة لفحص المنتج ومطابقة الأوزان.

وشهد الافتتاح، عرضًا مرئيًا عن مهرجان النخيل والتمور في نسخته السابقة والتحضيرات للنسخة الحالية. بعدها تم تقديم أوبريت (عذرا أيها التمر)، كما كرّم كافة الجهات الحكومية والشركات والمؤسسات الداعمة للمهرجان.

وفي البداية، ألقى المهندس الملحم، كلمة بيّن فيها أن المعلومات التاريخية تؤكد ارتباط الأحساء بالنخلة وأصناف ثمرها المميزة، مما أثر على مورثها الشعبي وعادات ساكنيها ومنه انبثقت فكرة هذا المهرجان للعودة بالأحساء إلى موقع الريادة التاريخي للتمور حيث أولت أمانة الأحساء اهتمامًا خاصا بهذا الجانب لارتباط النخلة الوثيق بمجتمع الأحساء ولحجم إنتاج المنطقة الكبير من التمور فجاءت فكرة المهرجان مواكبة للمكانة التاريخية للأحساء في مجال التمور إنتاجًا وكذلك تسويقا وتصنيعا.

وبيّن أن اهتمام الأمانة بالمهرجان يأتي ضمن مسؤولياتها الخدمية المنبثقة من هرم أهدافها عبر متابعة حثيثة من وزارة الشؤون البلدية والقروية حيث إن مهرجان هذا العام هو امتداد للنجاحات التي حققها في نسخته الأولى والثانية ليعطي فرصة سانحة للمزارعين لعرض منتجاتهم عبر بوابة هذا المهرجان وفرصة التعريف بأنواع التمور بالأحساء التي تتجاوز المائة صنف.

وأشار إلى أن أمانة الأحساء تبنت سياسات تنظيم سوق التمور وتطويرها كليًا من أجل تحقيق معايير جودة عالية في منتجات التمور والعوائد الجيدة للمزارع وبقاء الأحساء كأكبر واحة منتجة للتمور الذي جاء مواكبةً لسياسة حكومتنا الرشيدة في مواصلة السير نحو التنمية المستدامة في شتى قطاعات الزراعية.

وأوضح “الملحم” أن مبادرة الأمانة بإنشاء مشروع مدينة الملك عبدالله العالمية للتمور الذي يحتوي على عدد من المشروعات الخدمية الخاصة بالتمور والعناية بها على مساحة 1.300.000 متر مربع جاءت لكون التمور المحصول الزراعي الرئيس بالأحساء التي تعد من أفضل المناطق المهيأة للاستثمار في قطاع التمور نظير ما تمتلكه من مقومات النجاح ولكونها أكبر واحة نخيل بالعالم ويوجد بها حوالي 23.000 حيازة زراعية موزعة على جميع أرجاء الواحة.

وأكد أن المحافظة حظيت بخطوات واسعة وقفزات متسارعة في جملة مشروعات زراعية للحفاظ على هوية الأحساء بدعم من حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده وولي ولي العهد وبمتابعة من أمير المنطقة الشرقية ومن محافظ الأحساء.

ومن جهة أخرى، تفقّد سمو أمير المنطقة الشرقية، اليوم الأربعاء، مشروع منتزه الملك عبدالله للمغامرات بجبل قرية الشعبة الواقع شمال مدينة المبرز.

IMG_1437

IMG_1541

IMG_1461 IMG_1463 IMG_1469 IMG_1475 IMG_1480 IMG_1482 IMG_1485 IMG_1486 IMG_1490 IMG_1492 IMG_1497 IMG_1501 IMG_1503 IMG_1506 IMG_1507 IMG_1508 IMG_1509 IMG_1513 IMG_1514 IMG_1515 IMG_1516 IMG_1518 IMG_1519 IMG_1521 IMG_1522 IMG_1523 IMG_1525 IMG_1526 IMG_1527 IMG_1528 IMG_1530 IMG_1534 IMG_1535 IMG_1396 IMG_1399 IMG_1404 IMG_1409 IMG_1411 IMG_1417 IMG_1422 IMG_1428 IMG_1432 IMG_1450 IMG_1452 IMG_1457 IMG-20140904-WA0039 IMG-20140904-WA0042 IMG-20140904-WA0045 IMG-20140904-WA0048 IMG-20140904-WA0049

تعليق 1
  1. yasser يقول

    السلام عليكم ايها الامير المتواضع لقد لمسنا انجازه وعمله الجبار بالاحساء واهل الاحساء يشكرونه ويتمنون له كل التوفيق من الله في جميع حياته

التعليقات مغلقة.