قصة رودجرز و بالوتيلى

مدة القراءة: 4 دقائق

1305266-28098429-640-360

“الأحساء اليوم” – الأحساء

 

أصيبت جماهير ليفربول بالقلق والحيرة، والإحباط ربما حينما أعلن النادي عن ضم اللاعب الإيطالي ماريو بالوتيلي مهاجم ميلان بمبلغ 20 مليون يورو، وهو مبلغ كبير للغاية مقارنة بلاعب مثله، وإن كانت السوق واقعية لما دفع فيه ليفربول سوى 5 ملايين.

لنعد بالذاكرة قليلا لما قبل ضم ليفربول، لبالوتيلي، وقتها صرح رودجرز قائلا:” ليفربول لن يضم بالوتيلي” لازال ذلك التصريح عالق بذهني، بل هنأته انت مدرب ذكي وستحافظ على مواردك وتطور سواريز جديد بمبلغ جيد وبسيط، بعدها بأيام قليلة وجدت الخبر ولم أصدق ما سمعت! بالوتيلي إلى ليفربول!

اليوم صرح رودجرز تصريح آخر يضاف لقائمة طويلة ضمت عناوين لتصريحات مثيرة للحيرة والجدل فقال:” كنادي شعرنا أن شراء ماريو كان الحل في هذا الوقت، في الصيف كان لدينا ريكي لامبرت، وبدا ان فابيو بوريني سيغادر بنسبة

100%.” حسنا لنضع نقطة هنا لا، لن نعلق على جزء بالوتيلي أو ريكي، او حتى تجاهل ستوريدج ربما لأنه مصاب دائما، لكننا سننظر بعين أخرى لتصريح بوريني، نعم سيدي كيف تكون مدربا لليفربول ولا تعلم من سيبقى ومن سيغادر؟، حتى ولو كان هناك شك فلم يكن يجب إضاعة تلك ال20 مليون ببساطة على تفاحة فاسدة افسدت جوالك الجيد بالكامل!.

في بداية التصريح يقول رودجرز انه لم يكن هناك خيارا آخرا سوى التوقيع مع بالوتيلي، حسنا انت اهدرت اموال ليفربول، وأضفت لاعبا لا يجيد ارتداء قميص التدريبات إلى التشكيلة 20 مليون يورو ضاعت هباءا كان من الممكن توفيرها ومن الممكن أن يتم صرفها بحكمة أكبر على اثنين من المهاجمين الرائعين من اي دوري آخر غير الإيطالي وبسجل تهديفي أفضل بصورة رائعة عما فعلت مع بالوتيلي.

وإليكم خيارات كانت متاحة بسهولة لرودجرز لتوفير أموال ليفربول المهدرة في صفقة بالوتيلي :

1- صامد يسيل

مهاجم ليفركوزن السابق، لا احد يعرفه حاليا هو في ال20 من عمره، منذ ثلاثة أعوام، سجل لاعب يسمى صامد مع منتخب ألمانيا تحت منتخب 17 عاما 20 هدفا في 21 مباراة يومها البيلد أكدت ان اللاعب سيكون كلوزة الجديد، فشل ليفركوزن في الحفاظ على الجوهرة الشابة لينتقل في 30 أغسطس عام 2012، بمبلغ 1 مليون جنيه استرليني، للأسف إلى اليوم لم يحصل صامد على فرصة حقيقية مع ليفربول، ربما لو أخذ فرصته يا سيد رودجرز مثلما فعل بوكيتينيو مع هاري كين لرأينا هدفا ألمانيا يتمتع بمسيرة دولية رائعة، خاصة وأن سجله التهديفي مع منتخب ألمانيا تحت 19 عاما 8 أهداف في 7 لقاءات.

2-جيروم سنكلير

مهاجم آخر لدي ليفربول، موهبة شابة يفعل مالا يفعله بالوتيلي! يقود ليفربول للفوز، جيروم الجميع يطلق عليه رحيم ستيرلينغ 2، ويشيرون في هذا لموهبته لا مركزه، المهاجم صاحب ال18 عاما سيكون له شأن كبير انه أفضل من بالوتيلي بمراحل عديدة، وبالتأكيد قد يترك بصمة جيدة عن بالوتيلي، منذ اقتنصه ليفربول من وست بروم عام 2011، والصحف في إنجلترا تسلط الأضواء على الموهوب القادم بقوة في سماء نجوم كرة القدم الإنجليزية.

3-ديفوك أوريجي

نعم أعلم أنه مملوك فعليا لليفربول، لكن لماذا خرج في إعارة لماذا لم يحسم ليفربول الصفقة نهائيا؟ أي لاعب لا يثير المشاكل بالتأكيد هو أفضل من بالوتيلي، ربما لا يمتلك المهاجم سجلا تهديفيا كبيرا لكنه قد يفعل مع ليفربول الجميع رآه في كأس العالم، ويرى ما يستطيع القيام به.

قد يؤكد البعض أن الموسم مزدحم ولا يستطيع ليفربول إعطاء فرصة لهؤلاء الشباب الآن، لكن ماذا لو أعطاهم الثقة متى يتألقون إن لم يكونوا تحت ضغط هم لا يلعبون في ناد ضعيف في النهاية! النجم يؤدي في أي وقت وبالتأكيد هم أفضل من التفاحة الفاسدة، ربما كان على رودجرز توفير تلك الأموال أو، صرف بعضها أيضا بالإضافة لتواجد هؤلاء الشباب واعطائهم الثقة المطلوبة مثل رحيم وإليكم، لاعبون كان من الممكن ضمهم بسعر أقل أو بنفس سعر بالوتيلي وأكثر فاعلية:

1-جوسيب دراميتش

بعد فترة طويلة للغاية من التكهنات لمهاجم نورنبيرغ السابق، من الإنتقال إما لليفربول أو آرسنال، انتقل لليفركوزن، في صفقة غير معلنة، كم سعره بالتأكيد ليس أكبر من بالوتيلي، اللاعب سعره يقدر ب 7.04 مليون جنيه استرليني، وسجله التهديفي أفضل من بالوتيلي على كل حال!، هذا الموسم مع ليفركوزن سجل 3 أهداف في 10 لقاءات ويصنع فارقا كبيرا في الخط الأمامي دائما.

2-ألفريد فينبوغاسون

أين سمعت جماهير ليفربول هذا الإسم؟ نعم منذ عام اللاعب ارتبط اسمه بالإنتقال لليفربول، لكن سواريز بجانب ستوريدج حالوا دون قدومه من هيرنفين الهولندي، المهاجم الذى قدم مستوى استثنائي مع فريقه الهولندي ربما لا يمر بأفضل أيامه مع فريقه الجديد ريال سوسيداد حيث وقع بقيمة 7.04، لكن ماذا لو انضم لناديه المفضل؟ إيفرتون حتى يومنا هذا يسعى لضم

المهاجم الآيسلندي.

3-كولبين سيغثورسون

أيسلندي آخر من الدوري الهولندي، وأحد اكتشافات أياكس انضم اليهم بمبلغ 4.5 مليون يورو قادما من أي زد الكامار، وسجله التهديفي في تطور مستمر، صاحب ال24 عاما، سعره حاليا 5 ملايين يورو وهو من نفس النادي الذى اتى منه سواريز من يعلم لكن رودجرز بالتأكيد لا يعلم.

4-كارلوس فيلا

ربما هو خيار رودجرز الأمثل لأنها مهاجم لاتيني، قد يذكره بسواريز، سجله التهديفي في إرتفاع ملحوظ ويقدم مستوى رائع حتى أن آرسنال أصبح يفكر في استعادته مرة أخرى، اللاعب سعره يقدر ب 18 مليون يورو، بالطبع أفضل من بالوتيلي.

5-أنتوان غريزمان

الفرنسي كان ليشكل ثنائي ممتاز اما رفقة ستوريدج او بوريني في غياب الانجليزي المصاب دائما، اللاعب متميز للغاية، ووجد طريق الشباك رفقة فريقه الجديد أتليتكو مدريد، هو انتقل بمبلغ 26.4 مليون يورو إلى أتليتكو مدريد هل تجاهله رودجرز من أجل بالوتيلي؟ تخيل لو انضم لليفربول ما الذى كان سيفعله الريدز في وجود الساحر الفرنسي؟.

6-خوان ايتوربي

ساحر لاتيني آخر لكن ليس مكسيكي أو أوروغوياني، لكنه أرجنتيني، يلقبه الجميع بميسي الجديد، انتقل لروما بمبلغ 19.36 مليون جنيه استرليني، نفس السؤال السابق، لماذا تجاهل روجرز لاعب بقيمته في سوق الإنتقالات الماضية؟ حتى ان البعض بدأ يشكك في قدراته على قيادة الأندية الكبرى.

7- لوكاكو

اللاعب كان لديه خبرة لا بأس بها في الدوري الإنجليزي في ذلك الوقت، المهاجم العملاق البلجيكي، كان ليناسب أفكار رودجرز، انتقل لإيفرتون الجار اللدود لايفرتون بمبلغ 31 مليون جنيه استرليني، فقط أيضا لنتخيل ماذا لو انضم لليفربول بعد فترة اعارة في ايفرتون بعض العبارات من الجماهير ثم لنرى سجلا تهديفيا لا بأس به، لننظر للأمر بإحترافية، كما نظر فيغو وانريكي.

8- رودريغيز

مهاجم ريال مدريد السابق تطور كثيرا، الجميع كان يتحدث عن اهتمام ليفربول بضمه، هو معار من بنفيكا إلى فالنسيا، وسعره يقدر ب 17.6 مليون جنيه استرليني، رودريغو من المهاجمين المتميزين يمتلك سجل تهديفي متميز وسرعة

كما انه قناص متميز.

في النهاية، هناك أيضا أسماء أخرى متاحة مثل ميتشي باتشوايي، ماورو إيكاردي، وحتى لافيتزي، كلها كانت أسماء لتلمع وبأسعار قليلة وربما اكثر قليلا لكنه كان سيترك بصمة لكن ما فعله السيد رودجرز يجب مسائلته عليه، فالمدرب أهدر الأموال، كما أنه لازال بحاجة لمهاجم! ما كان عليه سوى البحث عن سواريز جديد، وهو مخطى للغاية إن ظن أنه قد وجد سفاحه المنشود، في مجرد طفل متهور لا يجيد السيطرة على أفعاله، فانظر ماذا فعلت يا رودجرز بليفربول.

التعليقات مغلقة.