الإعلامي "سعيد الرمضان": الأحساء تمتلك تاريخ كبير يمتد تسعة آلاف عام

مدة القراءة: 7 دقائق

سعيد غارق في تذوق الفن …. يجده كالهواء الذي يتنفسه كانت تجاربه في الكثير من فروع الفن، إعلامي ومخرج تلفزيوني ومصور فوتوغرافي ومدير إنتاج لمشاريع أفلام وثائقية، أنتج سلسلة حلقات (الإحساء بعيون سعيد) وهي حلقات لمواقع سياحية في الأحساء قام بإعدادها وتصويرها وإخراجها بنفسه ونشرها على الموقع العالمي يوتيوب.
وبدأ الإعلامي “سعيد الرمضان” ممارسته للحياة الفنية منذ عام 1992 م، كمصور فوتوغرافي شارك في العديد من المعارض المحلية والدولية، كما عمل بالإخراج التلفزيوني وأخرج أفلام وثائقية وسياحية لعدة هيئات حكومية وشركات ومؤسسات وأفراد، وعمل إعلاميا كمؤسس ومدير لبعض وكالات الدعاية والإعلان في الأحساء، وقدم العديد من الدورات التدريبية في مجالات الفنية والإعلامية .
وكان لصحيفة “الأحساء اليوم” هذا اللقاء مع الإعلامي “سعيد الرمضان”…
أولا: نبارك لكم على حصولك على درجة الماجستير في مناقشة رسالة (تأثير الإعلام السياحي على السياحة الداخلية في المملكة العربية السعودية) من الأكاديمية المفتوحة بالدنمارك.. حدثنا عن هذه الرسالة؟                                                                                                    
في البداية أشكر صحيفة الإحساء اليوم على إتاحة هذه الفرصة ورسالتي في الماجستير ذات محورين: محور يتعلق بالإعلام ومحور يتعلق بالسياحة وهذان المحوران يعتبران عصب قوي جدا في أي مجال حيوي يتعلق في أي دولة في العالم ومنطقة الإحساء خصوصا مهد الإبداع والفن وأحد المدن العظيمة في المملكة العربية السعودية لا تقل شأنا عن أي مدينة أخرى يجب أن يكون فيها إعلام وسياحة، ولذلك طرقت هاذين البابين من أجل إضافة شي للموضوع الإعلامي والسياحي في الإحساء حقيقتا كان العمل على هذين المحورين صعب في البداية لكون لا توجد دراسات كثير في المجال السياحي والإعلامي والرسالة العلمية عادة تبنى على رسالات وأبحاث سابقة عملت في هذا المجال فترة ليست بالقصير لأجل إعداد مادة علمية تضيف لدراسات الأخرى وتكون مؤسسة أيضا لرسالات أخرى الحمد الله، حاليا بعد اعتماد هذه الرسالة ستكون ليدينا إنشاء الله رسالة مقدمة إلى جهات الإعلام والسياحة في المملكة العربية السعودية . منها الهيئة العامة للسياحة والآثار ومنها الجهات الإعلامية في المملكة.و الوزارات الكبيرة وهي وزارة الإعلام  و وزارة السياحة لديها صورة من هذه الرسالة .
كيف كانت دراستك الإعلامية ؟
 دراستي الإعلامية بدأت بخبرات بسيطة عملت في مجال التصوير في البداية مجال التصوير الفوتوغرافي والفيديو وبعدها تدرجت كـ”مونيتير” وبعدها تحولت إلى أعمال أخرى ووصلت إلى أن أكون مخرج لكن لم أتوقف في هذا المجال، وأعتقد بأن الإعلام ليس فقط إنتاج وأيضا ثقافة والثقافة تحتاج أيضا دراسات فاتجهت إلى أن أدرس دراسات عليا في مجال أحبه ويضيف لبلدي أولا ويضيف لي ثانيا ولذلك اخترت هذا المجال مجال الإعلام السياحي.
“الرمضان” مع الزميل ” الأحمد”
 
ما هي فكرة الأحساء بعيون سعيد؟
 الأحساء بعيون سعيد برنامج شخصي يمثل فكرة كانت تراودني قديما أن أقوم بجولات في الأحساء أظهر بعض المواقع، وكانت لي تجارب في التصوير الفوتوغرافي وحينما دخلت التقنيات الحديثة من كاميرات DSLR   التي مكنت غالبية محبي التصوير التلفزيوني أن يقتنون كاميرات ذات دقة وجودة عالية فاقتنيت من بداية نزول هذه الكاميرة المتخصصة وأحسست بأذن الله على إني قادر على إنتاج ماده فيديو والتي كنت أحلم على أنها تكون شكل فلم وبعدها تحركت لأول تجربة كانت عن مسجد الجعلانية وطرحتها قبل 3 سنوات وكنت أستقرأ الناس هل هم يتقبلون نوع ما هذه الفكرة كانت ردود الفعل عظيمة جدا كانت تفوق التصور ووصلت إلى إن حملتي مسؤولية إلى إنني أنتج حلقات أخرى السلسلة كانت وجهة إلى مناطق ومواقع في الإحساء منها: مسجد الجعلانية و متحف الإحساء والمكتبة العامة العامة بالإحساء وسوق هجر والمهرجانات الجماعية بالإحساء وأخيرا مسجد جواثا الأثري . توقف فترة للإعداد رسالة الماجستير ولي عوده إنشاء الله وستكون مجدده بشكل كبير لان هذا التوقف يكون الاستئناف قوي لأنه تطور مجال الإعلام لا يتوقف لحظي يتحدث ويتطور لحظيا فالناس تتوق حقيقتن ولا أخفيكم وأقولها من خلال صحيفتكم  القراء( صحيفة الإحساء اليوم ) إن الناس و بشكل يومي عن برنامج الإحساء بعيون سعيد لماذا توقف وإنا أقول لهم إنشاء الله لن يتوقف وستكون انطلاقا أخرى قويه وهذا حصريا لكم (صحيفة الإحساء اليوم )، وسيكون ضمن فريق معي يعمل من المبدعين، وسأكون مسئول عن التقديم والإعداد ومن معي المبدعين في اللمسات الفنية التصوير والمونتاج وسيكون برنامجنا ليس فقط موجه لللأحسائيين . سيستقطب بأذن الله شريحة ضخمة جدا على مستوى المملكة والخليج والوطن العربي.
كيف رأت عيون سعيد الأحساء؟                                              
سعيد ابن الأحساء كأي أحسائي يحب بلده ووطنه لكني في فترات أرى الإحساء في بساطتها قد لا يراها الآخرون جميلة إلا إذا رأوا بعض النواقص البلدية وينشغلون بأنهم يرون الأشياء الغير مكتملة، وأنا أرى أن الإنسان يجب أن يرى الجميل حتى ولو كان بين الأشواك، فالأحساء جميلة حتى مع النواقص جميلة بأهلها وجميلة بمواقعها وتاريخها العظيم الإحساء مضاربة بجذورها في التاريخ ولو اطلع الإنسان على تاريخ الأحساء لعرف أنها من أيام الكنعانيين قبل تسعة آلاف عام حتى قبل حضارة الفراعنة حيث انطلق الكنعانيين من هنا وحتى حضارة الرافدين سجلت ودونت في التواريخ آتت بعد حضارة الإحساء القديمة جدا.
البطاقة الشخصية والفنية لسعيد من اهتمامات إعلامية وسيرة فنية ؟  
  سعيد بن محمد الرمضان  مواليد 1392 هجرية – مواليد الإحساء 
 درست جميع المراحل في الأحساء والماجستير قدمته إلى الأكاديمية المفتوحة في الدنمارك وهي جهة لها موثقية عالية في مجالات الإعلام والتاريخ والإدارة والله الحمد قدمت الرسالة ونالت الماجستير اهتمامي الاجتماعي كبير ينبع من شخصيتي و حبي للبلد وأهلها، معلم في المرحلة الابتدائية مادة العلوم لم أتوقف في التدريس ولأنني أحببت هوايتي أن تكون جانب من جانب عملي ولذلك اتجهت إلى مجال الإنتاج من قدم والآن أمارس بشكل غير متفرغ مخرج أفلام وثائقية ولدي أيضا موقع شخصي باسم سعيد الرمضان يحوي أغلب اهتماماتي وإنتاجي وكذلك لي إنتاج متفرع إنتاج اجتماعي أقدمه للأحساء منها حلقات الإحساء بعيون سعيد وأيضا لدي صفحة أسستها على الفيس بوك باسم الأحساء قديما فيها أكثر من 23 ألف عضو، وأيضا حصلت سمعة قويه وأصبحت لها موثوقية بأن الصورة التي تنشر على هذه الصفحة تم التحقيق في مصادرها ومكانتها الحمد الله أن بعض الجهود كللت بالنجاح لكن لا يعني هذه كل طموحي وأطمح يقدرني الله يقدرني أن أقدم للأحساء أكثر وأكثر وأيضا مجالي التجاري أعمل للغرفة التجارية بالإحساء  سلسلة أفلام وثائقية وأعمل معهم منذ أكثر من 9 سنوات في إنتاج أفلام ما بين فترة وفترة وكان من ضمنهم فيلم اليوبيل الفضي الغرفة التجارية وفيلم حراك وتنمية وكان اكبر فيلم من ناحية الإنتاج منتدى الإحساء للاستثمار وكان تحدي كبير جدا لأن اغلب المساهمين في هذا المنتدى العملاق كان برعاية الأمير محمد بن فهد وبرعاية الأمير سلطان بن سلمان والأمير بدر بن جلوي، الذي يسلط الضوء على النواحي الاستثمارية في الإحساء فكانت ماده رئيسية في الحفل اسمه منتدى الإحساء للاستثمار وحظى بمشاهدة الجميع والثناء عليه وأيضا جر الاستثمارات للمنطقة الإحساء وفرحت جدا بأن الإحساء اعتمد لها مشروع كبير جدا فيه مليارات الريالات ودخلوا أيضا مستثمرين من الحاضرين في تلك المناسبة بملايين الريالات وهذه بالنسبة لي مبتغه طموحي أن أرى الإحساء تزخر بالاستثمارات والانتجات العملاقة.
ما هي الدورات والمعارض التي شاركت فيها؟   
 الدورات التي كانت في بداية عملي محاولات من معرفتي من أصحاب وأصدقاء كل ما تعلمت من أشياء من مجالي الفني أجعل أصحابي وأصدقائي يستفيدون فكانت لي محاولات في بداياتي في الدورات لكن بعدما دخلت في مجال الإنتاج أعطيت أيضا دورات تخصصية في مجال الإنتاج وليس الإعلام في إدارة التعليم على مدى سبع سنوات في إدارة تقنيات التعليم في الإحساء بعدها عندما تخصصت في مجال الإعلام أيضا قدمت عدت دورات وأخرها دورة سلسلة الصحفي الواعد في غرفة الإحساء والله الحمد كللت بالنجاح وكان فيها تكريم لي والمساندين في الدورة وكنت منظم فيها أعطي دورتين في هذه الدورات وأيضا منظم فيها. وعضويا تكثيرها منها في جماعة التصوير الضوئي وجماعة الإنتاج الفني بالإحساء وعضو في المنظمة الأوروبية في صناعة الأفلام الوثائقية ويرمز لها EDN   ولدي عضويات سابقة في جماعات الفيلم القصير في الإمارات وفي القناة العربية .
هل أوصلت الأحساء بعيون سعيد فكرتها؟ وما نتاجها؟
 الحمد الله منذ أول حلقه عن مسجد الجعلانيه وهو يقع في قرية البطالية وكان الحراك كبير جدا بعد نشر الحلقة أكثر أهل قرية البطالية كانوا يسمعون بالمسجد وقريب منهم ولم يزوروا فأخبروني بأنهم زارو المسجد لأنهم شاهدوا الحلقة وكان هذا دافع في داخلي أن الحلقة تعطي ثمارها الآن وتحرك الناس لزيارة الموقع وحقيقة أن في إحدى الأيام أخبرني أحد الشباب بأنه زار المسجد ورأى عدد كبير من قام بزيارة المسجد من أهالي البطالية ومن أهالي الأحساء، وحلقة المتحف الأحساء كذلك كثير من أهالي الأحساء يسمع به ولم يزر المتحف لكن الحمد الله الحلقة حركت عدد كبير لزيارة المتحف.
والحلقة الأكثر وضوحا هي حلقة المكتبة العامة بعد نشرها بفترة سجلت أكبر عدد حضور في تاريخ تأسيس المكتبة العامة بالأحساء الموضوع هذا لفت نظر وزارة الإعلام والثقافة المشرفة على المكتبة العامة وبدأت تجري اتصالات مع المكتبة بعد هذا الرقم واعتمد توسعة للقسم النسائي بعد نشر الحلقة وبعدها بفترة قصيرة المكتبة العامة أخبروني وإدارتهم بالتحديد أن أرامكو السعودية اعتمد المكتبة العامة أن تكون جهة للتدريب الخاصين تدريب الشباب في أحد أقسام ارامكو في مجال المكتبات فهذه ثمار بنسبه لي بي إن يكون حلقات اجتماعية تؤدي إلى إن تثري ثقافة الناس وتوجهم أنظارهم إلى بلدنا سوا داخليا أو خارجيا .
 
(الإحساء بعيون سعيد) كيف رأتها عيون الأحسائيين ؟     
 
الأحسائيون يضغطون الآن لكي أواصل مشواري في هذا المجال ويجب أن أرد الجميل  إلى البلد الجميلة ولله الحمد ما ينقصها شي، فالأحساء يجب أن نبرزها بأي طريقة في مختلف المجالات والأحساء جزء غالي من الوطن الكبير المملكة العربية السعودية.
ما هي الكلمة التي توجهها لكل أحسائي يهتم بالأحساء من علم وتراث ؟                      
أوجه إلى جميع الشباب المهتمين في مجال الفن أو الإعلام أن يعطوا ويخصصوا جزء للأحساء، فالأحساء لن تنهض إلى بسواعدنا جميعا وباهتمامنا وما أظن أن أحد سوف يفد من الخارج ويقوم بواجبه تجاه بالبلد، كما أن الحكومة لم تقصر في دعم كل شي، فقط نحتاج إلى تضافر الجهود ونخصص بقدر ما نهتم في صقل إبداعتنا يجب أن نعطي هذه الأرض جزء من اهتمامنا .
ما دور فن الإعلام الجديد في خدمة الفن ؟
الإعلام الجديد جعل هناك أفق واسع للإعلام، فالإعلام التقليدي غرق في حجم ومساحات الإعلام الجديد، والإعلام ليس فقط فيس بوك ولا تويتر فهذه تعتبر وسائل عصرية والإعلام الجديد مفهوم عالمي وكبير للغاية يعتمد على الأفراد والجمهور مثلما يعتمد على الجهات المنتجة سابقا الإعلام التقليدي جهات إعلامية وجهات متلقية، والآن الجميع منتج والجميع يتلقى نحن نتفاعل كأفراد مع قنوات فضائية كبيرة ونبدي رأينا مثل ما تبدي رأيها، فذلك الإعلام الجديد للجميع واتساعه كبير وواسع، لذلك يجب أن يحظى الإعلام الجديد باهتمامنا ونتعلم الأساليب العصرية، والإشكال الذي يقع فيه الأغلبية لديهم وسائل عصرية لكن لايعرف الطريقة المثلى للتعامل مع الإعلام الجديد لأنه فعلا فيه وجه خطر في الطرح وفي جزء ثاني أنه من الممكن أن تقوم تغريدة صغيرة في تويتر بتشويه صورة الشخص أو تسئ للبلد أو الوطن، ولذلك أقول يجب الحذر ثم الحذر فيما نطرحه في الإعلام الجديد إذا كنا لانعلم كيف نصيغ ونتعامل معه يجب أن نتعلم ويجب أن نرى ما يتوافق مع الدين ومع توجهات الدولة ومع توجهات العرف الاجتماعي لأن هذا كله سيصب في البناء وليس في الهدم .
كيف ترى الآن الصحف الالكترونية في الأحساء؟
أرى أننا أصبحنا في حاجلة ملحة للصحف والمواقع الإلكترونية، فكل منا أصبح في جيبه جوال يتصل بالانترنت والناس بدأت تعزف بشكل واضح جدا عن الإعلام الورقي والمطبوع واتجهوا لسرعة المعلومة، فالأحساء فيها الآن عدد كثيف جدا من الناس ويتابع كل كبيرة وصغير ونحتاج أن يكون لدينا إعلام سريع جدا والإعلام من خلال المواقع الالكترونية ومنها الأحساء اليوم يجب أن تضيف إعلام نوعي ويجب أن ينظر إلى كل ما يطرح وليس خبر عن حادثة، ويجب أن يكون هناك تقارير وتحقيقات صحفية ودراسات علمية والمواقع الالكترونية لو أضافت هذا المجال النوعي في الإعلام لقدمنا مواقع لن يتابعها الأحسائيين فقط سيتابعها جميع من يهتم بالإعلام على مستوى المملكة والوطن العربي وأن  تقدم حاجة يراها الآخرين باهتمام بالغ لدينا تجارب مع أفراد وأشخاص وليس جهات لديهم الأسلوب العلمي في الطرح النظرة الكبيرة العلمية يعرف كيف يتعامل مع الإعلام هؤلاء الأشخاص الآن أصبح معتمدين في مواقع إخباريه عالميه من CNN   و BBC   يجرون اتصالات على هؤلاء الإفراد لسياق المعلومة ولا يتصلون حتى بجهات أن هذا الشخص عنده القدرة على أن يضيف، فاهتمام المواقع الإخبارية الالكترونية يجب أن يكون نوعي يهتمون بما يطرحون وينوعون في الطرح ويشبع النهم المتنامي لدى الناس في كل المجالات والأحساء تستحق .
في نهاية اللقاء نشكرك لقبول الاستضافة في صحيفة الإحساء اليوم الالكترونية                                  

 

وأنا بدوري أيضا أشكركم وأتشرف بأن أتعامل مع صرح إعلامي واعد جدا وهو (صحيفة الأحساء اليوم )  وأشكركم لإتاحة الفرصة لي، وبأذن الله يكون لنا تواصل ونتآزر وأنا مستعد لكم بما لدي من إمكانيات متواضعة أو في أي مجال ترقبون أن أكون معكم فيها، لأن لدينا مشروع واحد مشروع الأحساء وليس مشروع الوطن.

 


بدون تعليقات
  1. عادل حسن الشبعان يقول

    عد وصولك لهذا المرتبة من المحبة والتقدير من جميع اهالي الأحساء فأن على عاتقك يا سعيد مسئوليات جسام لنشر تاريخ وصور الأحساء على كافة الأصعدة .. وفقك الله لكل خير وما زلنا ننتظر من الكثير والكثير لكل ما من شأنة رفعة مكانة وشماخة وهيبة الاحساء … سر يا سعيد ودعواتنا لك بالتوفيق . اخوك ابو اسامه.

التعليقات مغلقة.